نجاح باهر تنظيماً وعروضاً بملائكة الرحمن ونجوم الأغنية في مهرجان السنوي لجمعية الشموع للموسيقى الدورة السابعة بمسرح إسبانيول بتطوان المغربية.

wait... مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 20 يونيو 2022 - 8:36 مساءً
اعلان تجريبي

اختتم المهرجان السنوي الذي تنظمه جمعية الشموع للموسيقى الدورة السابعة بمدينة تطوان جهة طنجة تطوان الحسيمة برئاسة الفنان عبد الحميد المرابط،اختارت اللجنة المنظمة هذه السنة شعار : “الموسيقى والأغنية المغربية عنوان ثقافتنا “والذي انطلقت فعالياته يوم السبت 18 يونيو 2022،وتم حفل الإختتام يوم الأحد 19 يونيو 2022.وذلك بالمعلمة الثقافية مفخرة الوطن العربي “مسرح إسبانيول” لقد تألق هذا المهرجان الجاد والهادف والتربوي،في سماء التفوق والتميز بتواجد ملائكة الرحمن الأطفال الذين أعادوا الروح لهذه المدينة العريقة الضاربة في عمق التاريخ المجيد والدور الفعال الذي لعبته من أجل المحافظة على التراث المادي واللامادي، و أنجبت أسماء ونجوم داع صيتهم عالمياً المرحوم الأسطورة عبد الصادق اشقارة والمرحوم محمد العربي التمسماني والفنان والمنتج الموسيقي العالمي نادر الخياط (ريدوان) والقائمة طويلة. ”

ففعاليات اليوم الأول للمهرجان تم بعرض لوحات موسيقية وطنية لتلاميذ مدرسة سيدي إدريس الإبتدائية،وعروض تلاميذ مؤسسة المنبع وأبهرت الجمهور الغفير المُتعطش لمثل هذه العروض الرائعة أبطالها ملائكة الرحمن الأطفال بالزي التقليدي التطواني العريق، كما أبدع جوق الشموع بمعزوفات وأغاني مغربية من أداء نجوم الأغنية المغربية والعربية أعضاء الجمعية الفنانة وسيمة أحمد الفنانة فاطمة الزهراء القصيري والفنانة فاطمة الزهراء الرحموني والفنان رضوان الهلالي والفنان عبدو الرايس والفنان إبراهيم الأسمر الفنان عبد اللطيف الطنيبر والطقطوقة الجبلية أحمد الحساني والقائمة طويلة،كما كان الشعر حاضراً في هذا العرس الفني الوطني بامتياز

واكب جمهور غفير متعطش بمدينة تطوان للثقافة والفن الراقي وللوحات موسبقية رائعة افتقدتها تطوان بفقدان مهرجانها الرياضي السنوي في الزمن الجميل،لقد أعاد هذا المهرجان السنوي لجمعية الشموع للموسيقى الروح بعزيمة وإصرار وتحدي رغم ضعف الإمكانيات استطاع المهرجان ان يفرض وجوده ويعيد أمجاد تطوان الثقافية والفنية.

لقد حصل المهرجان على درجة عالية من حُسن التنظيم والرقي الفني وتقديم برنامج موسيقى وفني رائع مُرصع بجواهر ثمينة أطفال مؤسسة “المنبع” الذين اعطوا للتظاهرة الثقافية المميزة تفوقاً وتميزاً في مجال التربية والتعليم بالمملكة المغربية.

و تميّز المهرجان المدعم من عمالة إقليم تطوان والمجلس الإقليمي لتطوان ومؤسسات أخري، برؤية موسيقيّة إبداعيّة لا تخلو من الجدّة والابتكار مع مجموعة « تلاميذ جمعية الشموع »

كما تضمن المهرجان ندوة موسيقية عن وضعية الأغنية المغربية ألقاها الفنان حميد الزيري مرفوقاً برئيس جمعية الشموع للموسيقى الفنان حميد المرابط.

كما شرف المهرجان ضيفه هذه السنة الفنان الشاب زكرياء الغافولي،رجل الإنسانية قبل أن يكون فناناً نزل من الخشبة لاخد صورة مع شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة إلتفاتة إنسانية من فنان كله إحساس ورقة ووطنية.

وكانت اللوحة الأخيرة لفعاليات مهرجان لجمعية الشموع على مسرح “إسبانيول” وطنية بامتياز وبروح عالية في الأداء الجماعي يتوسطهم ضيف الشرف الفنان المتألق زكرياء الفاغولي بالأغنية الوطنية الخالدة “نداء الحسن كلمات فتح الله الغماري وألحان الموسيقار العصامي،وأيضاً أغنية” العيون عينيا ” لمجموعة جيل جيلالة.

نجاح المهرجان فاق التوقعات تنظيماً ومحتوى لا سيما بعد تعطش ثقافي وفني بهذه المدينة المُبدعة، وهو ما يحسب لإدارة المهرجان التي يقودها مدير المهرجان الفنان عبد الحميد المرابط بكل اقتدار واحترافية عالية.

محمد سعيد مجاهد

رابط مختصر