الوزير عزيز أخنوش يترأس أشغال النسخة الأولى من أيام تكنولوجيا المعلومات في الفلاحة 2017

wait... مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 29 نوفمبر 2017 - 7:20 مساءً
اعلان تجريبي

ترأس السيد عزيز أخنوش، وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، يوم 28 نوفمبر 2017 في الرباط، أشغال ” أيام تكنولوجيا المعلومات في الفلاحة 2017″ في نسختها الأولى تحت شعار “التحول الرقمي، رافعة للتنمية الفلاحية والصناعات الغذائية”، بمشاركة الفاعلين المؤسساتيين ومهنيي القطاع والفاعلين الخواص المغاربة والأجانب.

وحسب الكلمة التي ألقاها وزير الفلاحة عزيز أخنوش أن هذا اللقاء، الذي تنظمه الوزارة يندرج في سياق روح خطب الملك محمد السادس وتوجيھاته التي تشدد علی الالتزام الكبير الذي يوليه لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات الحديثة ودورها الهامفي حكامة مختلف برامج التنمية الاقتصادية في بلدنا.

كما يهدف هذا اللقاء إلى تبادل الخبرات ومناقشة أهمية التحول الرقمي في القطاع الفلاحي وسلاسل الإنتاج، والاضطلاع على التطورات الجديدة في هذا المجال. مضيفا أن ذلك يندرج في سيرورة دينامية التحديث التي يشهدها القطاع الفلاحي منذ إطلاق مخطط المغرب الأخضر، ولا سيما الجهود الرامية إلى تعزيز قدرات الفلاحين وإعداد فلاحة المستقبل عبر تزويد الفاعلين والمتدخلين بالآليات اللازمة من التكنولوجيات الدقيقة لتطوير ومواكبة القطاع من حيث أساليب العمل والإنتاج ومواجهة مختلف التحديات.

ونظرا لدور تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الحديثة،  كشفت الوزارة قيامها في إطار تنفيذ مخطط المغرب الأخضر منذ سنة 2008، بإطلاق عدد من الأوراش الافقية لدعم الإصلاحات المؤسساتية المختلفة بهدف تحديث القطاع الفلاحي والصناعات الغذائية.

وأبرز أخنوش بأن استعمال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في تدبير البرامج والمشاريع الفلاحية سيعود بالنفع على مهنيي القطاع بما فيهم الفلاحين الصغار ومقاولاتهم، كما تجدر أشار أن التحول الرقمي في القطاع الفلاحي اعتبر في ذات اللقاء فرصة لتعزيز النمو الاقتصادي والوفاء بالتزاماتنا من أجل تحقيق أهداف التنمية المستدامة بحلول عام 2030.

رابط مختصر